Tuesday, October 28, 2008

الثلاثاء الأسود

كنت أنتظر يوم الثلاثاء وكأنه يوم عرسي ، وكنت في أتم الإستعداد ومهيا نفسيا وأتوقع أن موعدي اليوم مع عميدة الكلية ستكون نتيجته إيجابية واني سأخرج من مكتبها وفي يدي إخطار التسكين بالمدينة الجامعية
.
.
كان عندي محاضرة " نظريات الإعلام " من الساعة 9 إلى 12 وبعدها صليت الظهر وطلعت لمكتب العميدة ، انتظرتها قليلا أمام مكتبها حتى رأني قائد الحرس فسلم على وقالى : دخلت للعميدة ولا لسة ... قلتله : لسة ، فدخل هوا وبعدها بسرعة لقيت مدير مكتبها بينادي عليا إني أدخل
.
.
قالت لى : أنا لسة يا عبد القوي متصلة بنائب رئيس الجامعة دلوقتى وقالى انتظري وهارد عليكي الساعة 3 ، فأنت انتظر لأخر اليوم وتعالى تاني ، قلتلها يعنى خلال اليومين اللى فاتوا دول محصلش أي نتيجة ... قالت إن إدارة الجامعة مش فاضية وعندهم إجتماعات وكدة يعني ، أنا كنت بكلمها وأنا فى فى غاية الهدوء والإحترام ، قلتلها خلاص هاجي لحضرتك بعد الساعة 3
.
.
رحت الساعة 3 وربع وقالوا لى إنتظرها فإنتظرتها أمام مكتبها أكثر من ساعة إلا ربع حتى إنى نمت على كرسي أمام المكتب ، وكل ما أسأل مدير مكتبها يقولى هيا بتتصل دلوقتي بإدارة الجامعة ... انتظرت ولم أتكلم
.
.
دخلت بعد حوالى 55 دقيقة وكان موجود في مكتبها وكيل الكلية ومدير مكتبها وبعض الأساتذة وقالت لى : أنا لسة قافلة مع نائب رئيس الجامعة على المحمول دلوقتى وهوا وعدنى إنه يحل مشكلتك وهوا معتبرك زي إبنه وبيبذل جهوده ، فانت انتظر يومين تلاتة لحد ما المشكلة تتحل
قلتلها يومين تلاتة إيه يا دكتور ؟؟؟
ده جورج بوش قدم خطة الإنقاذ للأزمة المالية العالمية للكونجرس في يومين ، أنا مشكلتى عويصة قوي للدرجة دي إنها بتتحل بقالها أكثر من أسبوعين ، قالوا لي : يا عبد القوي هما بيدورا على أماكن فاضية فى المدينة ، قلتلهم : لأ المدينة فيها اماكن كتيرة فاضية ولسة طلبة جيد ومقبول مسكنوش ، قالوا لى : ما هما بيشوفوا المحافظات اللى بتسكن بالأولوية والفيوم بتكون متاخرة شوية ، قلتلهم : كل زمايلى اللى من الفيوم سكنوا ... مش معقولة هاتقف عليا أنا عشان يشوفوا الأولوية
.
.
المهم وجدت وكيل الكلية بيقولى إنتظر أسبوع ... قلتله ياااااااااااااه يا دكتور أسبوع ايه ؟ ، ده أنا كنت جي أسكن النهاردة ، قلتلهم يا أساتذتي الواضح إن الموضوع مش في إيديكم وإنه بقى أكبر منكم ، وهما حاولوا يوصلوا لي المفهوم ده بطريقة غير مباشرة
.
.
قلت خلاص أنا مش هاسكت وهاكمل اعتصامي ، فهددتنى العميدة بالتحويل للتحقيق ... قلت لها : لو أن لائحة الكلية تنص إنى لو عملت وقفة إحتجاجية أو إعتصام أتحول للتحقيق ، فأنا سأكون راضي عن أى عقوبة طالما إنى خالفت القانون ، فقالت لى يا عبد القوي طالما إنك فاهم ومثقف كدة ... فى الدول الغربية والديمقواطية اللى بيعمل اعتصام أو وقفة إحتجاجية لازم ياخد إذن من الأمن أو الجهات المختصة ، فقلتلها : وفي الدول الديمقراطية برضه الأمن مش بيتدخل في شئون الجامعة ولا بيستبعدوا الطلبة عشان أرائهم المعارضة ... اشمعنى هتاخدي الموقف ده وتسيبي ده ؟؟؟
.
.
المهم حاولوا يوصلوا لى ... إنى لو هاعمل حاجة أعملها بعيد عن الكلية وإنى أبعد الإعلام عنهم وإن إحنا مش اللى بنسكن ، وإن مشكلتك مع المدينة ، قلتلهم يا أساتذتى : أنا أسمى أحمد محمود عبد القوي طالب فى كلية الإعلام مش طالب في المدينة الجامعية والكلية المفروض إن هيا اللى تحل مشاكلى وحضرتك العميدة بتاعتي ... إنتوا ليه بتفصلوا كدة ؟ ، يعنى انا داخل الكلية طالب إعلام ولما أخرج من بابها ماليش علاقة بيها
.
.
خرجت من مكتبها مكتئب وحزين على حال الجامعة ... إذ كيف بعميدة الكلية وإدارتها لا تستطيع حل مشكلة طالب ، والمشكلة عبارة عن تسكين طالب في غرفة متر في مترين بسريرين فوق بعض يقيم بها طالبين ، وإن نائب رئيس الجامعة برضه بيحاول يحل مشكلتى وإن رئيس الجامعة نفسه مهتم بيها
.
.
أنا عايز أعرف ... هيا إيه المشكلة أصلا ؟
ومن هيا القوة الخفية أو اللى في إيدها تتحل المشكلة ؟
وهما بيتفاوضوا مع مين أصلا لما هما المفروض اللى في إيديهم الحل ؟
.
سخرت مع نفسي وقلت : الظاهر إن هما عايزين الرئيس مبارك بنفسه يتدخل بصفته الأب والإنسان ويأمر بتسكين الطالب أحمد عبد القوي في المدينة الجامعية
.
إنه فعلا يوم الثلاثاء الأسود ... أسود على حالنا وحال الجامعات المصرية

10 comments:

محمد الجابري said...

السلام عليكم يا أحمد

الله يعينك .. و يثبتك .. و يعطيك حقك .. و ينتقم من ظالمك

عربى اعيش فى مصر said...

بجد يا احمد انت طلعت راجل اوى اوى
عودك صلب قوى يا عبد القوى
تسلم لنا ولمصر يابنى
ربنا يحرسك

حسام خاطر said...

أنت جامد يا عبد القوى يا حبيبى قلبى

كمل .. أوعى تسيب حقك

لن نصمت

مدونتى لينكها أهو
http://khaters.blogspot.com

عشان تضيفنى عندك

وتشوف الموضوع اللى أنا عمله عننا (مضطهدون كلية إعلام

عبقرينو said...

كمل مشوارك لغاية لما تاخد حقك
كل ظالم وله نهاية

أبو أسامة - مدونة كباية شاي said...

حبيبي أحمد
ربنا يعينك
بالنسبة لسؤالك
هما بيتفاوضو مع مين ؟
مش العميدة قالت ليك أنا بكلم نائب رئيس الجامعة ؟
يبقى أكيد أكيد بيتفاوضو مع رئيس الجامعة نفسه .

:)

esraa said...

سخرت مع نفسي وقلت : الظاهر إن هما عايزين الرئيس مبارك بنفسه يتدخل بصفته الأب والإنسان ويأمر بتسكين الطالب أحمد عبد القوي في المدينة الجامعية

رغم اني كنت مضايقه فعلا بس الجمله دي ضحكتني بجد يااحمد

طب هتعمل ايه انت كده؟

Anonymous said...

ربنا يكرمك
اثبت يا بطل
واوعى تتنازل عن حقك
وتذكر ان لايموت حق ورائه مطلب

هيثم الكاشف said...

خليك ماشي و ماتسكتش لازم يشوفولك حل امال لو كنت في كلىه غير اعلام كان حصل ايه ده احنا واجهة البلد و لما نكون مضطهدين امال هانتلكم ازاي بحريه :(

عبد الحميد بدوي said...

أحمد أنا سمعت مشكلتلتك دية إتحلت
ومشكلتك فراش يحلهللك

وما بيني وما بينك الموضوع دة خدمك و مصر كلها معاك.

أحمدى قاسم محمد said...

يا أحمد
المطالبة بالحق تحتاج قلب مؤمن، وعزم متين، ونفس طويل، ولسان عفيف، ومحاور بارع، واستثمار كافة المتاح، واستصحب دائماً أنك تتعامل مع أساتذتك وإن اختلفت معهم، احذر من حماسك
يا احمد
على المعارض في مصر ان يتحلى بروح الفارس النبيل، والمقاتل الصلب.
وفكر في البدائل
كن قوياً ولا تخش إلا الله