Tuesday, December 14, 2010

هل جماعة الإخوان محظورة قانونا ؟؟؟


جدل بين رئيس المحكمة ونيابة أمن الدولة حول حظر جماعة الإخوان


المتهمين الخمسة في قضية التنظيم الدولي للإخوان

كتب- أحمد عبد القوي:
تنشر " أكيد في مصر " تفاصيل الجدل بين رئيس محكمة أمن الدولة العليا طوارئ بالجيزة، وممثل نيابة أمن الدولة، أثناء مرافعته أول أمس في قضية التنظيم الدولي للإخوان المسلمين، مطالبا بتوقيع أقصى عقوبة على المتهمين بتهمة الانضمام لجماعة محظورة، تهدف إلى تعطيل أحكام الدستور والقانون، وغسيل الأموال، وكان الجدل حول قانونية حظر الجماعة، فحين قال ممثل النيابة أن المتهم الدكتور أسامة سليمان متهم بالانضمام إلى جماعة محظورة، ويتلقى الأموال من الخارج تحت زعم إقامة مشروعات اقتصادية بالبلاد، ولكنه في الواقع يمول أنشطة جماعة الإخوان المحظورة قانونا..

هنا تدخل رئيس المحكمة القاضي محمود سامي كامل، موجها حديثه لممثل النيابة، جماعة الإخوان "إيه اللي حظرها؟"، فرد ممثل النيابة، بأنها جماعة محظورة قانونا تمارس نشاط محظور، وتعطل أحكام الدستور، فقال له رئيس المحكمة، ما دليلك أنها جماعة محظورة، فصمت ممثل النيابة قليلا، ثم قال، هي جماعة محظورة طبقا لحكم قضائي، فطلب منه القاضي أن يأتي بهذا الحكم، فقال له ممثل النيابة، "هجيبه بعدين"، فقال له رئيس المحكمة مرة آخري "أين الحكم أنها محظورة؟"، ثم سأله "إيه اللي حل الجماعة ومن الذي حظرها؟ فلم يرد ممثل النيابة
.
فأثبت رئيس المحكمة في محضر الجلسة، أن على ممثل نيابة أمن الدولة أن يثبت للمحكمة أنجماعة الإخوان جماعة محظورة وغرضها تعطيل أحكام القانون والدستور.
.
.

والعوا يتحدي نيابة أمن الدولة أن تظهر حكم حظر جماعة الإخوان

العوا والدكتور أسامة سليمان أثناء المحاكمة

كتب- أحمد عبد القوي:
تساءل الدكتور محمد سليم العوا، محامي رجل الأعمال أسامة سليمان، المتهم الخامس في قضية التنظيم الدولي للإخوان، أثناء مرافعته أول أمس أمام محكمة أمن الدولة العليا طوارئ، عن ما تفعله الجماعة المحظورة المتهم سليمان بالانضمام إليها، فقال أنها جماعة تملئ أخبارها عناوين الصحف الحكومية والعالمية، ولها مرشد عام منتخب، ومقر مكتب إرشاد، وكان لها أكبر كتلة برلمانية في مجلس الشعب تقدر ب 88 عضوا، ولها مقر للكتلة، ومقرات الجماعة منتشرة في جميع أنحاء الجمهورية.

وأضاف العوا، كيف قبلت اللجنة العليا للانتخابات مرشحي الإخوان الـ154 ، طالما أنهم محظورون، فجماعة الأخوان جماعة سياسية دينية تهدف لإصلاح المجتمع حسب زعمها، فكيف نتهم المتهمون بالانتماء إليها، وكيف استطاع ضابط أمن الدولة المقدم هشام زين معرفة انتماء الدكتور أسامة سليمان للإخوان، فهذه القضية أريد بها إيقاع قيادات اخوانية تقام في الخارج، كالداعية الشيخ وجدي غنيم، والشيخ عوض القرني، واستهداف سليمان للإيقاع بهم، وهو لا علاقة له بهم، ولا دليل على علاقته بهم.

وتساءل، في مرافعته، أين جريمة إمداد جماعة الإخوان في القانون المصري، وسرد الـ 16 جريمة المنصوصة في القانون، ليس منها إمداد جماعة الإخوان بالمال، إلا إمداد الجماعات إرهابية، والتهم الموجهة للمتهمين ليس منها الإرهاب، بالإضافة إلى عدم وجود قانون في بريطانيا يجرم جمع التبرعات للإخوان، ففي بريطانيا تجمع التبرعات علنا لصالح إسرائيل، ولصالح الشواذ جنسيا، لكن وزارة التضامن الاجتماعي في مصر هي من تجرم جمع التبرعات، والتجريم في مصر، لا ينطبق على من خارجها.

وتطرق العوا إلى تهمة الانضمام لجماعة محظورة، فسأله رئيس المحكمة، من الذي حظرهم؟، فرد العوا، حظرها من حظرها، فالجماعة قبل عام 1984 كانت تسمي بالمنحلة، وعندما لم يستطع محامي الحكومة، رئيس هيئة قضايا الدولة، أن يأتي بقرار حلها أمام محكمة القضاء الإداري، أطلق عليها فيما بعد الجماعة المحظورة، وتحدى العوا ممثل نيابة أمن الدولة أن يأتي بالحكم القضائي الذي قال أنه لديه يثبت أن جماعة الأخوان جماعة محظورة، بالإضافة أن قرار الحل عام لم ينشر بالجريدة الرسمية، فسأله رئيس المحكمة، عمن أصدر قرار الحل، فقال العوا، لا أعلم، وأكمل، أن الجماعة أسست بالقانون عام 1929، وكانت مشهرة لدى وزارة الشئون الاجتماعية، حتى قرار الحل عام 1954.



و
نص شهادة ضابط أمن الدولة في قضية التنظيم
الدولي للإخوان

الداعية السعودي عوض القرني وابراهيم منير

كتب- أحمد عبد القوي:
تنشر" أكيد في مصر" نص شهادة ضابط أمن الدولة المقدم هشام زين، معد مذكرة قضية التنظيم الدولي للإخوان، أمام محكمة جنايات أمن الدولة طوارئ، والمتهم فيها رجل الأعمال الدكتور أسامة سليمان، محبوس، و4 من قيادات التنظيم، خارج البلاد، هم الدكتور أشرف عبد الغفار، أمين عام مساعد نقابة الأطباء، والداعية الإسلامي وجدي غنيم، والداعية السعودي عوض القرني، وإبراهيم منير، مسئول الإخوان في أوروبا، واستغرقت الشهادة ساعة ونصف، وعندما سئل الضابط من الدفاع بأن كيف قطع في تحرياته أن جماعة الإخوان جماعة محظورة، صمت ولم يرد، وهنا تدخل رئيس المحكمة القاضي محمود سامي كامل، قائلا " اللي مشغلينه قالوا له أنها محظورة، وهو يعمل بناءا على ذلك".

وإلى نص الشهادة
المحكمة: ما معلوماتك عن القضية؟
الضابط: علمت من مصادري السرية اضطلاع عدد من عناصر جماعة الإخوان المسلمين تنظيم عدد من المؤتمرات عقب العدوان الإسرائيلي على غزة، أوائل 2009، وقيامهم بجمع التبرعات على هامش تلك المؤتمرات، بدعوى مساندة الشعب الفلسطيني، حيث تم عقد أول مؤتمر أوائل 2009، ونظمه دار الرعاية التابعة لجمعية الدعوة الإسلامية ببريطانيا، وتم جمع مبلغ من التبرعات على هامش المؤتمر، والمؤتمر الثاني تم تنظيمه في مدينة كينسيثوت 15 فبراير 2009، والمؤتمر الثالث في بريطانيا 12 أبريل 2009، والرابع في شهر مايو 2009، وتم جمع تبرعات على هامش تلك المؤتمرات، وعقب ذلك تم تحصيلها وتسليمها لقيادي الأخوان في بريطانيا المتهم الرابع إبراهيم منير،والذي أرسل جزء من هذه الأموال إلى داخل البلاد، واتفق مع أحد المستثمرين، سوري الجنسية، ويدعي ياسر جابر قشلج، وأقنعه بالدخول في شراكة معه، وأعطاه من تحصل عليه من تبرعات، على أساس أنها حصته في الشراكة، على أن يتم ضخ هذه الأموال وتحويلها إلى حساب المتهم الخامس أسامة سليمان، ليستخدمها فيما بعد في تمويل أنشطة جماعة الإخوان داخل مصر.

وخلال تلك الفترة، ورد خطاب من وحدة غسيل الأموال بالبنك المركزي تفيد بتلقي المتهم أسامة سليمان تحويل على أحد حساباته بمبلغ 2,7 مليون يورو، وبإجراء التحريات تبين أن الأموال الواردة على حساب المتهم هي جزء من محصلة التبرعات التي تم جمعها بالمؤتمرات الأربعة، وأن المتهم أسامة سليمان كان يقصد من تلقي تلك الأموال توظيفها لخدمة أغراض وأنشطة جماعة الإخوان داخل مصر.

المحكمة: كيف تيقنت أن عقد هذه المؤتمرات كان لجمع الأموال؟
الضابط: من خلال معلومات من مصادري السرية.

المحكمة: ما تفصيلات ما أبلغك به تلك المصادر؟
الضابط: المؤتمرات السابقة قد تم عقدها تزامنا مع العدوان الاسرائيلي على غزة، وتبين أن المتهمين من الأول إلى الرابع هم من نظموا حملة تبرعات على هامش تلك المؤتمرات، والتي تم تسليم حصيلتها إلى المتهم إبراهيم منير، بصفته مسئول عن جمع تلك التبرعات، والذي أرسل جزء منها إلى داخل البلاد مع بعض عناصر التنظيم الغير مرصودة أمنيا، ثم اتفق مع السوري ياسر جابر قشلج، على الدخول في شراكة معه، وسلمه بعض هذه الأموال، على أن يقوم بإرسال حصته إلى المتهم أسامة سليمان، لتمويل أنشطة الإخوان داخل مصر.

المحكمة: هل قدمت لك مصادرك بيان يتضمن قيمة ما تم جمعه من تبرعات؟
الضابط: مؤتمرين من الـ 4 مؤتمرات بلغ محصلة تبرعاتهما 2 مليون جنيه إسترليني.

المحكمة: هل توصلت إلى كيفية نقل تلك التبرعات إلى داخل مصر؟
الضابط: عقب تلقي المتهم الرابع إبراهيم منير تلك الأموال أرسل جزءا منها مع بعض عناصر التنظيم الغير مرصودة أمنيا، ثم اتفق مع السوري ياسر جابر قشلج على الدخول معه في شراكة، على أن يرسل هذه الأموال لحساب أسامة سليمان لتمويل أنشطة الجماعة داخل مصر.

المحكمة: هل تلك الأموال "التي دخلت مع عناصر غير مرصودة أمنيا" دخلت البلاد بطريقة غير مشروعة؟
سكت الضابط فترة قصيرة، ثم قال، دخلت مع عناصر غير مرصودة أمنيا فبالتالي بطريقة غير مشروعة.

المحكمة: ما علاقة المتهم أسامة سليمان بجماعة الإخوان؟
الضابط: أسامة سليمان هو أحد عناصر جماعة الإخوان المسلمين، ويقوم في هذا الإطار بتلقي الأموال الواردة من الخارج على حساباته البنكية بالبلاد لاستخدامها في خدمة أنشطة الجماعة داخل مصر
.

الداعية الشيخ وجدي غنيم
المحكمة: كيف تيقنت أن السوري ياسر جابر قشلج عضو بالجماعة؟
الضابط: من خلال مصادري السرية.

المحكمة: ما الفترة الزمنية التي تم فيها رصد نشاط أسامة سليمان؟
منذ فترة طويلة يصعب تحديدها.

المحكمة: ما هي مظاهر نشاطه خلال تلك الفترة؟
الضابط: المتهم في إطار انضمامه لجماعة الإخوان يقوم بالأنشطة السابقة، من خلال تلقي الأموال على حساباته البنكية داخل البلاد وتوظيفها لخدمة أنشطة الجماعة.

المحكمة: هل سبق رصد أي تعاملات للمتهم لها علاقة بجماعة الإخوان؟
الضابط: لا

المحكمة: ما علاقة السوري ياسر جابر قشلج بالمتهم أسامة سليمان؟
الضابط: لا يربطه به أي علاقة سوى أن قشلج قد قام بتحويل محصلة تبرعات مؤتمرات بريطانيا والتي تلقاها من إبراهيم منير، فقام قشلج بتحويلها إلى حسابات أسامة سليمان.

هل توصلت إلى كيفية علم أسامة سليمان بإتمام تلك التحويلات؟
الضابط: لا

المحكمة: كيف علمت بإتمام تلك التحويلات؟
الضابط: خلال شهر يونيو 2009، ورد خطاب من وحدة غسيل الأموال بالبنك المركزي يفيد بتلقي المتهم أسامة سليمان على حساباته مبلغ 2،7 مليون يورو.

المحكمة: هل كان لديك علم مطلق بتحويل المبلغ إلى حساب المتهم؟
الضابط: لا

المحكمة: هل كان مصدر علمك بتحويل الأموال هو خطاب وحدة غسيل الأموال بالبنك المركزي؟
الضابط: نعم

المحكمة: كيف ربطت بين ما تم جمعه من تبرعات بالخارج وتحويل المبلغ إلى حساب المتهم أسامة سليمان؟
الضابط: هذه الفترة جاءت بالتزامن مع انعقاد المؤتمرات في بريطانيا، ومن خلال المعلومات التي أدلت بها المصادر السرية، أن المتهم إبراهيم منير تلقى تلك الأموال، وقام بالاتفاق مع السوري ياسر جابر قشلج، وأقنعه بالدخول في شراكة معه، على أن يقوم بإرسال حصته إلى المتهم أسامة سليمان لتمويل أنشطة الجماعة داخل مصر.

المحكمة: هل توصلت إلى تحديد شخصية ياسر جابر قشلج؟
الضابط: كل ما أعرفه أنه سوري الجنسية.

المحكمة: هل تتبعت كيفية وصول تلك الأموال لأسامة سليمان؟
الضابط: من خلال المعلومات من المصادر السرية، المتهم الرابع إبراهيم منير سلم هذه الأموال والتبرعات إلى السوري ياسر جابر قشلج لتحويلها على حسابات المتهم أسامة سليمان داخل البلاد.

المحكمة: هل كان مصدرك في العلم بذلك التحويل ما كشف عنه خطاب وحدة غسيل الأموال بالبنك المركزي؟
الضابط: علمي من تاريخ وصول خطاب وحدة غسيل الأموال من البنك المركزي.

المحكمة: هل كان لك تحريات للكشف عن المعلومات التي وردت في خطاب وحدة غسل الأموال بالبنك المركزي؟
الضابط: قمت بالتحريات عقب ورود خطاب البنك المركزي، وتبين لي صحة المعلومات، وأن مبلغ الـ 2،7 مليون يورو هو محصلة تلك التبرعات التي تم جمعها في بريطانيا.

المحكمة: ما تفصيلات الخطاب الذي أرسله أمن الدولة لوحدة غسيل الأموال بتاريخ 16 يونيو 2009؟
الضابط: ليس لدي فكرة عنه.

المحكمة: ما تفصيلات القضية رقم 404/ 2009 حصر أمن دولة عليا؟
الضابط: أذكر منها، ضلوع عدد من قيادات الإخوان بتأسيس ما يعرف بالتنظيم الدولي للجماعة، ويتكون من عدد من اللجان بالداخل والخارج، والذي يترأسها قيادات ذلك التنظيم، بهدف نشر الفكر الإخواني في العالم، بدعوى إقامة الخلافة الإسلامية.

المحكمة: هل باشرت عمل في هذه القضية" 404/ 2009 ؟
الضابط: أجريت تحريات فقط

المحكمة: هل كان المتهم أسامة سليمان من المتهمين بها؟
الضابط: نعم.

المحكمة: ماذا كانت تهمته؟
الضابط: على ما أذكر هي الانضمام لجماعة محظورة، ولا أذكر الباقي.

المحكمة: ثبت من خطاب وحدة غسيل الأموال بالبنك المركزي أن المتهمين في هذه القضية" 404 / 2009"، وجهت لهم تهمة غسيل الأموال، هل هذه كانت من التهم التي أبلغت عنها النيابة خلال تحرياتك؟
الضابط: نعم.

المحكمة: هل كانت التحقيقات في القضية 404/ 2009، سابقة لتلك القضية المتهم فيها أسامة سليمان؟
الضابط: نعم.

المحكمة: ما وجه الصلة بين تحقيقات القضية 404/ 2009، وهذه الجناية المتهم فيها أسامة سليمان؟
الضابط: القضية 404/ 2009، كان بها معلومات أن المتهم أسامة سليمان هو أحد عناصر جماعة الإخوان المسلمين، والذي يضطلع لغسل أموال الجماعة.

المحكمة: كيف يكون ذلك وأنت قررت الآن أمام المحكمة أنك لم تعلم بتهمة غسل الأموال إلا من خلال خطاب وحدة غسيل الأموال بالبنك المركزي، وليس عن طريق القضية 404/ 2009؟
صمت الضابط لفترة قصيرة، ثم تلعثم قائلا، خطاب وحدة غسيل الأموال أكد تحرياتي بشأن المتهم أسامة سليمان.

المحكمة: هل كان لديك معلومات عن من يدعي نور الشاهد؟
الضابط: لا مش متذكره.

المحكمة: لكن أسامة سليمان قال بالتحقيقات أن المبالغ التي حولت له من الخارج من شخص يدعي نور الشاهد؟
الضابط: هذا دفاع عن نفسه.

المحكمة: هل تم التصرف في القضية 404/ 2009؟
الضابط: لا أعرف.

وهنا انتهت أسئلة القاضي محمود سامي كامل رئيس المحكمة، فسأل ممثل نيابة أمن الدولة الضابط سؤالا واحدا هو:
هل التحريات في القضية 404/ 2009 شملت حسابات المتهم الشخصية أم اقتصرت على حسابات شركة الصرافة؟
الضابط: اقتصرت على حسابات شركة الصرافة فقط.

أسئلة دفاع المتهم الدكتور أسامة سليمان لضابط أمن الدولة:

الدفاع: هل قام الضابط بنفسه وبمفرده ودون الاستعانة بأي عنصر من أمن الدولة بهذه التحريات التي شملت أنحاء الجمهورية وسوريا وبريطانيا وحسابات البنوك، بجمع التحريات في القضية بمفرده؟
الضابط: نعم بمفردي.

الدفاع: منذ متى وأنت تتابع نشاط المتهمين في هذه القضية؟
الضابط: منذ فترة طويلة أصعب تحديدها.
وهنا أصر نصر الحافي، محامي المتهم، على معرفة مدة تلك الفترة، حيث أنه من السهل تحديد مدة المتابعة، وأن جملة فترة طويلة مطاطة، قد تسع لسنة أو 5 سنوات أو 10 سنوات، حسب قول الدفاع، لكن رئيس المحكمة قال له أن يسأل فقط، والمحكمة تستنتج

الدفاع: كيف تثنى للضابط بأن قطع في تحرياته بأن جماعة الإخوان جماعة محظورة.؟
لم يرد الضابط، فقال رئيس المحكمة للدفاع، "اللي مشغلينه قالوا له إنها محظورة، وهو يشتغل بناءا على ذلك".

الدفاع: هل رصد الضابط أي نقاش أو محادثات بين المتهم أسامة سليمان والمتهم الأول أشرف عبد الغفار؟
الضابط: لا.

الدفاع: هل رصد الضابط أي نقض أو محادثه بين أسامة سلميان والمتهم إبراهيم منير؟
الضابط: لا

الدفاع: هل رصد الضابط أي محادثة أو نقاش بين المتهم الثالث والمتهم أسامة سليمان؟
الضابط: مش متذكر وبعدها قال لا.

الدفاع: هل رصد الضابط أي نقاش أو محادثات هاتفية بين أي من المتهمين الخمسة؟
الضابط: لا.

وهنا تدخل الدكتور محمد سليم العوا، محامي المتهم، بسؤال وحيد.
العوا: ما اسم المتهم الثالث في القضية؟
الضابط: عوض محمد سعد القرني
.

Tuesday, December 7, 2010

فضائح الحزب الوطني بالفيوم


الصور تتحدث عن نفسها
تصوير- أحمد عبد القوي:

.



Sunday, December 5, 2010

الفيوم وطني 100 %




كتب- أحمد عبد القوي:
من بين 16 مقعدا لمحافظة الفيوم فى مجلس الشعب، حسم الحزب الوطنى تسعة منها لصالحه من الجولة الأولى، ويخوض مرشحوه المنافسة على المقاعد السبعة الباقية.
وكان عدد المشاركين فى الانتخابات من المستقلين وأحزاب المعارضة والإخوان 22 مرشحا، لم ينجح، أو يتأهل للإعادة أحد منهم.

وكشفت أرقام نتائج الفرز النهائية عن فوز عزة أحمد حواس، مرشحة الوطنى على مقعد الكوتة فئات، على 433 ألفا و220 صوتا انتخابيا، وفازت عائشة عبدالتواب، عمال، بـ366 و66 صوتا
.
وفى دائرة مركز أبشواى ويوسف الصديق، حصل ماهر والى شقيق يوسف والى، وزير الزراعة الأسبق، على مقعد الفئات، على نحو 91 ألف صوت، وفاز عبد القادر الجارحى، وطنى عمال، بـ87 ألفا و313 صوتا، بينما حصل محمد عيسى غيضان، مرشح حزب الوفد، على مقعد العمال على 2516 صوتا، وحصل الدكتور حسن يوسف، النائب السابق عن جماعة الإخوان المسلمين، والذى أسقط يوسف والى فى الدورة السابقة على 5930 صوتا
.
وفى دائرة بندر الفيوم تم إعلان فوز محمد هاشم، وطنى عمال، بـ18 ألفا و30 صوتا، بينما تجرى الإعادة على مقعد الفئات بين مرشحى الوطنى، سيد عبد الواحد وحصل على 13144 صوتا، وعماد سعد حمودة وحصل على 9274 صوتا، بينما حصل مرشح الإخوان النائب الحاج كمال نور الدين على 3835 صوتا، وحصل هندى عبد العظيم زحلان، مرشح حزب الوفد على 1043 صوتا، وحسن أحمد محمد مرشح حزب التجمع على 215 صوتا، ومحمود الفاروق مرشح الإخوان وحصل على 2891 صوتا.

وفى دائرة مركز سنورس، أظهرت النتائج الإعادة بين 4 من مرشحى الحزب الوطنى، فعلى مقعد الفئات تجرى الإعادة بين محمود على الهوارى، وحصل على 26440 صوتا، والحسينى يس عليوة وحصل على 20518 صوتا، وعلى مقعد العمال تجرى الإعادة بين كل من عبد العليم زكريا، وحصل على 17479 صوتا، وسيد عبد الجواد السيد وحصل على 16227 صوتا، بينما حصل أحمد عويس مرشح حزب الوفد على مقعد العمال على 10360 صوتا، ومحمد عبد الوهاب الأبجيجى مرشح حزب التجمع على 4462 صوتا، وحصل حمدى النجار مرشح الإخوان المسلمين على مقعد العمال على 3347 صوتا.

وفى دائرة مركز الفيوم، تم إعلان فوز محمد مصطفى الخولى، حزب وطنى عمال، وحصل على 33737 صوتا، بينما تجرى الإعادة بين مرشحى الحزب على مقعد الفئات وهما عمرو نبيل أبو السعود وحصل على 32846 صوتا، ومحمود محمد مسعود وحصل على 20088 صوتا، وحصل محمد ربيع عبد العاطى مرشح الإخوان على مقعد الفئات على 11921 صوتا، وحصل عوض محمد عوض مرشح حزب الوفد، فئات، على 1302 صوتا، وحصل مصطفى سعد مرشح الحزب الناصرى، عمال، على 900 صوت.

وفى دائرة مركز طامية تجرى الإعادة بين 4 مرشحين من الحزب الوطنى، فعلى مقعد الفئات تجرى الإعادة بين أحمد أبو طالب، وحصل على 28032 صوتا، وثابت الجمال وحصل على 24171 صوتا، وعلى مقعد العمال تجرى الإعادة بين أحمد عبد القوى، وحصل على 16191 صوتا، وأحمد مصطفى عبد الواحد وحصل على 25990 صوتا، بينما حصل فوزى عبد العزيز يمانى مرشح الإخوان المسلمين على مقعد الفئات على 8965 صوتا، وحصل خالد زكرى مرشح الوفد على مقعد العمال على 3013 صوتا، وحصل شعبان أحمد شاكر مرشح الحزب الناصرى على مقعد الفئات على 711 صوتا.

وفى دائرة مركز العجميين، فاز محمد طه الخولى مرشح الحزب الوطنى على مقعد العمال وحصل على 40315 صوتا، بينما تجرى الإعادة على مقعد الفئات بين مصطفى مؤمن، وحصل على 29262 صوتا، ووليد هويدى وحصل على 21389 صوتا، بينما حصل النائب السابق الدكتور صابر عطا مرشح حزب الوفد على مقعد الفئات على 11726 صوتا، وحصل رمضان عبد التواب مرشح حزب الدستور الاجتماعى الحر على مقعد الفئات على 963 صوتا
.

وفى دائرة مركز إطسا، كانت المنافسة وطنى ضد الوطنى، وأعلن فوز عبد العظيم الباسل على مقعد الفئات، وحصل على 37142 صوتا، وحاتم المليجى على مقعد العمال وحصل على 36774 صوتا، بينما لم يكن يتنافس على هذا المقعد أى من مرشحى المعارضة أو المستقلين، بعد استبعاد مرشح الإخوان، عادل إسماعيل


http://www.shorouknews.com/ContentData.aspx?ID=345994

مأساة أم تكفلت طفل وبعد عامين أخذوه منها لإيداعه في ملجأ



الأم مع طفلها قبل ايداعه الملجأ

كتب- أحمد عبد القوي:
مأساة إنسانية تعيشها عواطف جمال خلف، فبعد أن تكفلت طفل ليس له أهل، لمدة سنتين، وارتبطت به عاطفيا، وأرضعته من ثدييها، وكأنها أمه الحقيقية، فوجئت بمكتب صحة المطرية يطلب منها الطفل، لإيداعه في ملجأ، بدعوى وجود تفتيش من وزارة الصحة.

عواطف تروي قصتها، ودموعها على عينيها، بأنها كانت تعيش هي وزوجها وبناتها الأربعة اللاتي أصغرهن عمرها 16 عاما، حيث لم تنجب طوال هذه الفترة، تقول بأنها كانت ذاهبة إلى مدرسة ابنتها لإحضار نتيجتها، والمدرسة تقع بجوار مكتب صحة المطرية، وبعد خروجها فوجدت أمين شرطة ومعه طفل عمره لا يتعدى الساعات، جاء ليسلمه للمكتب، فاقترحت عليهم أن تأخذه وتربيه، فوافقوا على أن تنهي بعض الإجراءات كفالته.

تضيف عواطف، أحضرت ورقي كله، وكان منه شرط موافقة زوجي، وفيش وتشبيه، وشهادة صحية من مستشفى الصدر، وإقرار مني ومن زوجي، بتسلم الطفل، وسلمت الورق للمكتب، واستلمت الطفل، وطلبوا مني الذهاب لمكتب الشئون الاجتماعية بميدان المطرية لمنحي شهادة ميلاد للطفل، وأطلقوا عليه اسم " سيف إبراهيم خليل، وعاش معهما عامين، ملأ عليهما الدنيا، كما تقول، فأرضعته وعالجته، وسهرت عليه الليالي من أجل راحته، وكان كل يوم يمر ويكبر أمامهما، كلما ازدادت تعلقا به، وكان كل فترة خلال العامين يزورنا أخصائيون من الشئون الاجتماعية لمتابعة الطفل، ليطمئنوا على مدي رعايتنا له، ويثنون علينا ويدعون لنا

الطفل سيف

تكمل عواطف، بأنها فوجئت باتصال من مكتب صحة المطرية يطلب منها التوجه للمكتب وإحضار الطفل معها لوجود تفتيش عليهم، فظنت أن الأمر ساعات قليلة وتعود به ثانية، وعندما ذهبت أخذوا الطفل منها ووضعوه في سيارة إسعاف وتوجهوا به إلى مركز الأمومة والطفولة بالقلعة وسلموه إلى دار أيتام بحدائق القبة.

لم تتحمل "الأم" فراق ابنها لتعلقها به، فكانت تزوره كل يوم في الملجأ، لإطعامه والاطمئنان عليه، وعندما يراها يجري عليها، ويبكي، وأبلغها المشرفين على الملجأ أنه لا يكف عن البكاء، وساءت حالته الصحية، ولا يأكل غير في وجودها، "ولما لا، فهو اعتبرني أمه ولا يعرف غيري في هذه الحياة"، حسبما تقول عواطف.

لم يهدأ للأم بال، فجابت الدنيا ولم تقعد، فقدمت شكوى إلى رئاسة الجمهورية، وعلمت بأن الدكتور علي مصيلحي، وزير التضامن الاجتماعي، يصلي الجمعة في دائرته الانتخابية بالشرقية، فسافرت إلى هناك، وقابلته أمام المسجد، وقصت له شكوتها، ووعدها بإرجاع الطفل لها، وذهبت للمجلس القومية للمرأة، والمجلس القومي للأمومة والطفولة، والنائب العام، ولم يرجع لها طفلها حتى الآن.

Thursday, November 25, 2010

يحيا الوفد مع الوطني

كتب- أحمد عبد القوي:
التمثيلية الإنتخابية التي يقوم بأدوارها الحزب الوطني وحزب الوفد، مفقوسة جدا، وبايخة قوي، فالمساحات التي تفتح في الصحف الحكومية لتغطية مؤتمرات الوفد والسيد البدوي الإنتخابية، واللون التحريري الذي تكتب به التغطية، يوحي بأن الحكومة والوفد بيشتغلوا نفسهم، ومفكرين إننا شعب ساذج وأهبل.

الحكومة تريد أن تجعل من حزب الوفد بديل شرعي" أليف" عن جماعة الإخوان المسلمين، اللي متعباها ومتعبة العالم من 80 سنة، فعمالة تنفخ في الحزب، وتظهر إنه حزب جماهيري وشعبي، ومؤتمرات، وخطب رنانة للسيد البدوي، وأنه حزب معارض، وحزب ينافس بقوة في الإنتخابات، لا وإيه الحزب فجر كمان، وكشف عن معارضته الشرسة للحكومة وأعلن عن حكومة ظل، قال وإيه في حالة إن حزب الوفد فاز بالاغلبية في مجلس الشعب - لاحظوا أنه مرشح 193 مرشح فقط - هتتولى حكومة الظل هذه مقاليد الحكومة الحقيقة.

كنت بعمل تقرير عن الإنتخابات في الفيوم، والمضايقات التي تقابل المرشحين من كافة التيارات، فوجئت أنه وسط الاعتقالات التي تطال المئات من أنصار مرشحي الإخوان والاعتداء والتضييق عليهم، أن رئيس لجنة حزب الوفد بالفيوم يقول لي، أن العائق الوحيد الذي قابل مرشحو الحزب الـ 7 بالمحافظة، أن الإسطوانة التي أخذوها من مديرية أمن الفيوم وبها اسماء الناخبين وأماكن لجانهم الإنتخابية، لا تفتح، وغير ذلك من جولات ودعاية وأوراق وأمور ادارية كله تمام، وهذا ينطبق على كل مرشحي الوفد في المحافظات، فالدكتور السيد البدوي يطوف بالمحافظات ويعقد المؤتمرات
-الجماهيرية-، وهذا إن دل يدل على إنه حزب معارض فعلا، وشعبي، وبيخوف الحكومة.

أنا لا أدعو لقمع حزب الوفد والتضييق على أنشطته، لكن أن تكون ازدواجية التعامل بهذه الطريقة الفجة، فهذا يثير تسؤلات عديدة، ويدل على لعبة سخيفة تنال من عراقة وأصالة تاريخ الحزب.

864 هم أعضاء الجمعية العمومية لحزب الوفد الجماهيري الذين حضورا التصويت على قرار المشاركة في الانتخابات، وأكثر منهم بقليل من حضر انتخابات رئاسة حزب الوفد، بقى بالذمة حزب جماهيري وشعبي زي ما يدعوا، يمثله هذا العدد فقط في جمعيته العمومية، دول لا مؤاخذة عدد الإخوان في في شارع فيصل أكتر منهم، وقال إيه حزب الوفد كان هيقاطع الانتخابات أصلا.

سيد بك البدوي قال في أحد تصريحاته الإعلامية أن حزبه قرر المشاركة في الإنتخابات، بعد تأكيد الرئيس مبارك أن الإنتخابات المرة دي هتكون نزيهة، ياعم سيد الرئيس بيأكد بقاله 30 سنة، بقى بذمتك إنت بتاخد على كلام الريس، ثم يصل بيك الحال لدرجة إنك تنشر اعلانات مدفوعة الأجر في الصحف عن المؤتمرات اللي بتعقدوها فى المحافظات، بقى
بالذمة مش مكسوف من نفسك
وأخيرا، كفاكم هراء واستهزاء بنا، كل ألاعيبكم مكشوفة

Wednesday, November 24, 2010

شوية فن


غاندي أثناء حديثه لـ أكيد في مصر

ممثل أردني: نعرض أعمالا تنتقد أمريكا وإسرائيل لو عرضتها مسارح عربية لتم تفجير المسرح واعتقلوا البطل والمؤلف والمخرج

كتب- أحمد عبد القوي:
قال غاندي صابر، ممثل مسرحي وتلفزيوني أردني، إن المسرح الأردني يمر بأزهى عصوره من الحرية، فنقدم أعمالا مسرحية تنتقد الوزراء بأسمائهم الحقيقية بل وأثناء حضورهم العرض.

وأضاف في حديث لمدونة أكيد في مصرأنهم ينتقدوا رئيس الحكومة ولا يتدخل أحد، ويعرضوا أعمالاً وطنية وقومية مناصرة لفلسطين وتنتقد تخاذل الحكام العرب تجاه القضية الفلسطينية

وأوضح أن هناك إقبالا كبيرا من الشعب الأردني على المسرحيات السياسية خاصة المتعلقة بفلسطين والعراق وأمريكا ومعاهدة السلام، خاصة بعد حرب الخليج الثانية بعد توقف الدراما وإتجاه الجميع للمسرح.

و توقع غاندي أنه لو عُرضت مسرحيتي " هاى أمريكا " - التي تناقش التوغل الأمريكي في العالم العربي – و" هاى مواطن " على مسارح دول عربية أخرى لتم تفجير المسرح واعتقال البطل والمؤلف والمخرج لحدة النقد المباشر لسياسات الدول العربية و أمريكا و إسرائيل.
وتابع قائلا :" المسرحيات الأردنية عرضت في أوربا وأمريكا لكنها لم تعرض في أي دولة عربية".

وانتقد غاندي الثقافة السائدة لدى فناني العرب أن الحكام والملوك خط أحمر لا يقترب منهم ولا يوجه نقد لهم في الأعمال المسرحية والفنية، وأضاف أن المسرح الأردني في فترة التسعينات قدم مسرحيات تنتقد الملك حسين، رحمه الله، وكان يحضر بنفسه هو ونجله الملك عبد الله هذه العروض، وكانت تلاقي الاستحسان من الجميع.

وشدد على أن الرقابة والمنع لا تخفي ممارسات الحكام على شعوبهم، فالشعب العربي واع ومدرك ممارسات حكامه، وهذا المنع يؤثر سلبا على علاقة الحكام العرب بشعوبهم.

Sunday, November 21, 2010

حوار مع الدكتور محمد سليم العوا


دكتورسليم العوا

الإسلام يجعل الأقباط في حماية الله وليس الحكومة

الفتنة الوطنية سببها الوضع المتميز للمسيحيين في مصر

المرأة مؤهلة لرئاسة الجمهورية وليس العمل كقاضية فقط

لن أشارك في أي محاولات تقرب المسلمين من اليهود

الديانات السماوية هي المصدر الأساسي لحقوق الإنسان

أؤيد زيادة خانات الديانة بالبطاقة الشخصية لا حذفها


حوار-منة حسام وأحمد عبد القوي:

مفكر إسلامي مصري يؤمن بالتعايش السلمي وحرية الاعتقاد، يحتل مفهوم حقوق الإنسان محورا هاما في العديد من كتاباته، وهو المفهوم الذي تطرق إليه ودأب على تفسيره ليقدم لنا رؤية لا تتعارض مع الديانتين الإسلامية والمسيحية.

الدكتور محمد سليم العوا، الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ورئيس جمعية مصر للثقافة والحوار، ينقل إلينا فكره وعلمه في هذا الحوار..

-بداية, إلى أي مدى تتفق الديانات السماوية مع مبادئ حقوق الإنسان؟

المسيحية والإسلام هما المصدر المطلق لحقوق الإنسان، فالإدراك البسيط لهذه المبادئ لا يلغي المعتقدات والقيم الدينية، على العكس فإن حقوق الإنسان تقوي إيماننا وتوفر المساواة في المجتمعات الممزقة، بالإضافة إلى ترسيخ الشعور بالكرامة الإنسانية، مما يستوجب ترسيخ الدول العربية العلاقة بين الأديان السماوية وحقوق الإنسان.

ـ كيف يمكن بناء تلك العلاقة في ظل عالمية مفهوم حقوق الإنسان و والتي من الممكن أن تتعارض مع الخصوصية الثقافية للشعوب؟

بالرغم من تنوع الأديان والحضارات والثقافات، إلا أن هناك علاقة مباشرة تجمع بين الأديان وحقوق الإنسان، على الأقل في قضايا أربعة هي الحريات الدينية والأحوال الشخصية والمشاركة السياسية للأقليات الدينية والتعليم الديني والحقوق الثقافية المرتبطة بالأديان والمذاهب.

ـ وهل هناك آيات من الكتب المقدسة تؤصل مفاهيم حقوق الإنسان في المجتمع؟

في الإنجيل، يمكن أن نستنتج عنصرين متناقضين في "ويل لكم أيها الكتبة والفريسيون المراءون لأنكم تؤدون العشر من النعناع والشبث والكمون, وقد أهملتم أثقل ما في الناموس: الحق والرحمة والأمانة فكان عليكم أن تعملوا هذه دون أن تهملوا تلك" (متى 23/23), فمن جهة يعيش الناس جنبا إلى جنب تسود بينهم صلات التعاون، وكل تعاون في المجتمع تنتج عنه حياة أفضل وأرقي، ومن جهة ثانية ينتج عن هذا الاتصال تصارع المصالح إذ يسعى كل واحد للحصول على أكبر قدر من المنافع الشخصية، وهنا تبرز قيمة المعايير الدينية والقانونية التي تفتح الباب أمام حلول واقعية تعطي لكل فرد حقه دون المساس بحقوق الآخر، لنصل إلى القاعدة الأساسية وهي مبدأ الاعتراف بالآخر مساويا لنا في الكرامة الإنسانية وما ينتج عنها من حقوق وواجبات.

ـ و بالنسبة للآيات القرآنية ؟

إذا اتخذنا الحق في العدل كمثال على حقوق الإنسان، سنجد أن العديد من الآيات القرآنية قد أشارت إلى ضرورة العدل أو القسط، مثل قول الله: "يا أيها الذين آمنوا كونوا شهداء لله قوامين بالقسط ولو على أنفسكم".

فالعدل في الإسلام يتجاوز نطاق الحق الإنساني, إلى حيث يصبح"ضرورة" من ضرورات قيام الملك، وشرطا لا غنى عنه لانتظام حياة الإنسان، وفي المجمل، تبرهن تلك الآيات على أن حقوق الإنسان تتفق مع روح الكتب المقدسة، فبما أن هذه الكتب تدعو إلى الحياة الكريمة والتكافل الإنساني لجميع البشر، إذا هي تدعو إلى حقوق الإنسان، ويمكن التدليل على ذلك بقول الله تعالى: "يا أيها الذين آمنوا إنا خلقناكم من ذكر وأنثى و جعلناكم شعوبا وقبائل لتعرفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم."

ـ هل تؤمن بفكرة حوار الأديان؟

أؤمن بالحوار بين أهل الأديان لا بين الأديان، لأن الأديان في نظر المؤمنين بها مسلمات لا تقبل الجدل, أما أهل الأديان فهم يعيشون على هذه الأرض معا، يتقاسمون فيها الخير والشر ويتبادلون النفع و الضرر، فلا بد من الحوار بينهم على أساس "حوار الحياة", لا "حوار اللاهوت" لتحقيق التعايش المشترك في الدنيا و الوطن الواحد.

ـ و هل من الممكن تطبيق فكرة الحوار بين الشعوب العربية و الغرب؟

لابد من تطبيقها، لأن الحوار هو الوسيلة الوحيدة لتحقيق مفاهيم، فأي بديل آخر سيكون الحروب والمظالم.

ـ ما هي المبادئ التي يمكن الاعتماد عليها في ترسيخ التعايش السلمي بين الأفراد في المجتمعات المختلفة عرقيا ودينيا؟

مبدأ "الإخوة الإنسانية" هو الأساس، ويمكن الاستدلال عليه بما ورد في سورة النساء، قال تعالي: "يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة، وخلق منها زوجها وبث منهما رجالا كثيرا ونساء واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيبا".

ـ هل مازال المجتمع المصري يطبق الآية الكريمة "لكم دينكم ولي دين" ويحترم حرية الآخر في اعتناق أي دين أو الارتداد عنه؟

هذه الآية لا تعني كفالة حرية الردة، إنما معناها هو عدم معاداة أهل الأديان الأخرى معاداة مادية بسبب دينهم.

_ إذن, ما رأي الدين في نصوص حقوق الإنسان الخاصة بحرية اعتناق الأديان أو الارتداد عنها؟

القرآن الكريم لم يحدد للردة عقوبة دنيوية، وإنما توعدت الآيات التي فيها ذكر الردة بعقوبة أُخروية للمرتد، وهناك أحاديث نبوية تشير إلى أن المرتد يُقتل لردته، وذلك في قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: "من بدل دينه فاقتلوه"، لكننا وجدنا في السنن الصحيحة ما يجعلنا نذهب إلى أن الأمر الوارد في الحديث بقتل المرتد ليس على ظاهره، ومن ثم تكون عقوبة المرتد عقوبة تعزيرية مفوضة إلى السلطة المختصة في الدولة الإسلامية، فتقرر فيها ما تراه ملائما من العقوبات.

ـ هل تؤيد الآراء الخاصة بحذف خانة الديانة من البطاقة الشخصية؟

لا، بل أؤيد زيادة خانات الديانة في البطاقة الشخصية، ففي الأصل يُكتب دين الإنسان الذي ولد عليه، وإذا غيره تُعدل البطاقة ويُكتب دينه الجديد بذكر تاريخ خروجه من دينه الأصلي، فإذا ولد مسيحي ودخل الإسلام ثم عاد إلى المسيحية مرة أخرى، يكتب في البطاقة مسيحي في تلك الفترة، ومسلم في تلك الفترة والديانة الحالية مسيحي.

أما بالنسبة للأديان الغير سماوية، فيجب أن نضع لهم "شرطة" كي لا يحدث أي اختلاط في دفن الموتى أو الميراث.

ـ كيف ترى وضع المسيحيين في ظل تأكيد الدستور المصري على أن الشريعة الإسلامية هي المصدر الأساسي للتشريع؟

مصر دولة إسلامية بموجب دستورها، والإسلام يجعل المسيحيين في حماية الله ورسوله، لا في حماية الحكومة أو الشرطة، وحماية المسيحيين في مصر يفرضها الدين على المسلمين قبل أن يفرضها القانون، كما أن الحقوق والواجبات ليست نابعة من المواطنة وإنما من الدين.

ـ في رأيك, ما هي الأسباب التي أدت إلى تفاقم أزمة الاحتقان الطائفي في مصر؟

ما يحدث بين المسلمين والمسيحيين لا يسمى"فتنة الطائفية" إنما هو "فتنة وطنية" تمس الوطن كله، وترجع تلك الإحداث إلى الوضع المتميز للمسيحيين في مصر والذي لا يصل إليه كثير من المسلمين، والدولة إن كانت متعصبة فهي متعصبة للمسيحيين، فالكنائس ليس عليها رقابة كالتي على المساجد بل يحميها الأمن من الخارج، فضلا عن أن ما يجري داخل الكنيسة لا يعلمه أحد، كما أن الكنيسة استطاعت أن تتحكم في الشعب القبطي وأن تكون بديلا للدولة في كثير من الأمور، علما أنه لا يجوز أن يعلو دور المؤسسة الدينية، قبطية أو مسلمة، على دور الدولة.

ـ هل هناك أي محاولات لتقريب المسلمين من يهودي الدين وليس صهيوني الفكر؟

لا أعرف، وإن كانت موجودة فلن أشارك فيها بسبب الاختلاط شبه الكامل بينهما.

ـ يكفل الإسلام للمرأة جميع حقوقها، فهل هناك تعارض بين الدين و تولي المرأة منصب قاضية في مجلس الدولة؟

القضاء هو مثال للعمل العام، والعمل العام في الإسلام فرع من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والقرآن الكريم نص صراحةً على المساواة بين الرجال والنساء في أصل وجوب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وذلك في قوله تعالى: "والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله..." ( التوبة71).

وقد شاركت النساء في جيوش رسول الله أي أشقى أنواع العمل العام و أخطره، كما شاركت في الهجرة إلى الحبشة والمدينة، علما أن الهجرة عمل سياسي، إذا فليس هناك أي دليل على عدم أهلية المرأة للعمل العام أو تحمل تبعات المشاركة السياسية.

إذا, لماذا هذا الجدل حول أهلية المرأة للعمل العام؟

لأن المعارضين لولاية المرأة للمناصب السياسية يحتجون بحديث الرسول – صلى الله عليه وسلم- : "لن يفلح قوم ولوا أمرهم امرأة"، علما أن هذا الحديث يشير إلى الولاية العامة التي ليس فوقها ولاية وهي الخلافة أو الرئاسة العامة للدولة الإسلامية الواحدة التي تضم العالم الإسلامي كله، وهي دولة لم تعد موجودة الآن ولا يتوقع أحد قيامها في المستقبل، ويرجع عدم أهلية المرأة لخلافتها إلى شمول تلك الولاية وسعتها واتصالها بجميع المجالات بما فيها الإمامة في الصلاة.

إذا لا بأس من حيث الأهلية أو الكفاءة أن تتولى المرأة بعض السلطات ولو كانت رئاسة الدولة، لأن الرئاسة لا تمثل الأمر الذي يدل عليه الحديث.

عن الدكتور العوا

حصل الدكتور محمد سليم العوا، الأمين العام للإتحاد العالمي لعلماء المسلمين ورئيس جمعية مصر للثقافة والحوار، المعروف بفكره المعتدل، على دكتوراه الفلسفة من جامعة لندن عام 1972. صدر له أكثر من 100 مقال في المجلات العلمية والمجلات الدينية والثقافية والصحف، وشارك في عشرات المؤتمرات والندوات العلمية القانونية والإسلامية والتربوية في مختلف أنحاء العالم. كما نال عدة جوائز علمية ودعوية وخيرية، منها جائزة حاكم عجمان للشخصيات العالمية والدعوية عام 2000.

أجري هذا الحوار لـ مجلة "حقك" وهي مشروع تخرجي في قسم الصحافة، كلية الإعلام، جامعة القاهرة، دفعة 2010 والحائزة على المركز الثاني

حوار مع المهندس عادل اسماعيل


عادل اسماعيل عبد الحميد

ترشيحي كان مفاجأة لأمن الدولة، فلم يكن يعرفوا أني من الإخوان

أخي عضو قديم بالحزب الوطني ويساندني بقوة رغم ضغط الأمن عليه

عائلتي اعتدت على مرشح الجماعة في انتخابات 1987

الحوار مع المهندس عادل إسماعيل بدأ أولا مع سائق التوك توك، فعندما طلبت منه أن يقلني لمنزله في عزبة " تدرس" الشرقية التابعة لمركز إطسا بمحافظة الفيوم، قال لي لا يوجد شرقي ولا غربي، هي عزبة واحدة، فنزلت من التوك توك لأتصل بصديقي الذي أعطاني العنوان، فلم يجب، فقلت للسائق أنا أريد منزل المهندس عادل إسماعيل، قالي"مش تقول كده من الأول، يالا اركب يا أستاذ"، وساقني فضولي لأسأله عنه، فقال أنه راجل محترم وبتاع ربنا، والناس المحترمة قليلون هذه الأيام، فسألته هل ستعطي له صوتك في الانتخابات، فأجاب، بالتأكيد بل سأحشد أهلي وزملائي لصالحه، وأقف معه مهما تكن التضحيات، شعرت أني أحدث أحد شباب الأخوان، وطبيعي أن يقول ذلك، لكن بمجرد تشغيله أغنية شعبية وإخراجه علبة السجائر وإشعال سيجارة، زال هذه الشعور بسرعة، فكما أعلم أن الإخوان لا يدخنون.


حوار- أحمد عبد القوي:

بداية ما جدوى مشاركتك في الانتخابات رغم عدم وجود ضمانات لنزاهتها وعدم إشراف القضاة عليها؟

لسببين، أولهما أنا أمارس حقي الدستوري والقانوني للترشيح مثل أي مواطن مصري، والذي يرى في نفسه كفاءة الترشيح فأهلا به لخدمة الشعب والدائرة، والسبب الثاني، نحن نرى مدى الفساد والاستبداد واحتكار قلة قليلة لمقدرات البلد، غاية أمانيهم أن تفسح الساحة أمامهم حتى يعبثوا وينهبوا مقدرات البلد وليستمر الفساد والاستبداد، فنحن نرى أن المشاركة واجب شرعي ووطني للتصدي للفساد.

ولكن هناك قوى سياسية ووطنية قاطعت الانتخابات ؟

الإخوان كانوا يشترطوا مقاطعة عامة من كل القوى السياسية، حتى يفضح النظام وتظهر عورته، لكن أما وقد شاركت بعض القوى السياسية، ووجدنا أن الانتخابات ستدار بشكل ديمقراطي، لو قاطعها الإخوان، وشاركت فيها أحزاب المعارضة كحزب الوفد أو التجمع، وستكون مجرد ديكور، وأنا في تقديري لو قاطع الإخوان الانتخابات وشاركت أي قوى آخري، سيجري النظام انتخابات نزيهة برقابة دولية ومحلية، فالإخوان هي القوة المعارضة الحقيقية الفاعلة، والتي تستطيع إحراج النظام.

وهل التزوير يكون في وجود مرشحي الإخوان فقط؟

لا شك، فالنظام يحاول بكل ما يملك من آليات التزوير أن يحجم تواجد الإخوان، ولكن ترسخهم في المجتمع والتفاف الشعب حولهم، ومشاركته في التصويت ستحد من التزوير، رغم محاولات النظام.

البعض يرى أن نجاح مرشح في الانتخابات المصرية يجب أن يكون، إما لديه عصبية أو قبلية كبيرة، أو لديه أموال طائلة ليس في حاجة إليها، أو يكون قريبا ممن يدير الانتخابات ويحدد نتائجها سلفا، كيف ترى نفسك ضمن الثلاث نماذج؟

أنا لست قريبا ممن يدير العملية الانتخابية، ولست من أصحاب الأموال الطائلة، لكن لدي عائلة وعصبية، بالإضافة لحب المجتمع، فالدائرة كلها تعرفني عن طريق عملي في هندسة الرأي بإطسا وتنقلي بين جميع القرى بها، فلا توجد قرية ولا عزبة إلا وتعرفني وتعرف أدائي.

كيف، وأنت كنت مسافر لمدة 10 سنوات للعمل بالسعودية، وعدت العام الماضي فقط؟

سؤالك صحيح، لكن رصيدي الشعبي كسبته قبل سفري، والآن أنا متواجد بفاعلية في المشاكل الاجتماعية وحلقات الصلح والمناسبات، هذا بالإضافة لقوة الإخوان المسلمين، وفي انتخابات 2005 اتصل بي الأهل والأحباب ليطلبوا مني النزول من السعودية لمصر لترشيح نفسي، لكني رفضت، ولو كنت موجودا لفزت فيها، لأن شعبيتي جارفة.

هل تعتمد على شعبيتك الشخصية أم على شعبية الإخوان، بمعنى أن المرشح عندما يصوت لك، هل لشخصك أم لأنك من الإخوان؟

أنا بحمد الله أجمع بين الأمرين، فعادل إسماعيل معروف بخدماته وتواجده، ومعروف أيضا بانتمائه للإخوان، والناس كانوا لا يعرفوا أني من الإخوان إلا منذ فترة قليلة.

هناك تساؤلات بأنك غير معروف في أوساط الشباب والدائرة، وخاصة شباب الإخوان، فلم يروك ولم يتعاملوا معك، بماذا تجيب عليها؟

هذا تساؤل طبيعي وموجود بالفعل، بالنسبة لشباب الإخوان زرت في الفترة الأخيرة 70% من تجمعاتهم على مستوى الدائرة، وهذا كان طلب ملح منهم، أما باقي المجتمع فقمت بجولات مع أهلي ورموز الإخوان، بالإضافة لرصيدي الشعبي القديم.

هل لك برنامج انتخابي خاص بالدائرة أم تعتمد على برنامج الإخوان الرسمي؟

لي برنامج خاص بمشاكل الدائرة، بالإضافة لبرنامج الأخوان العام، ومشاكل الدائرة هي جزء من مشاكل مصر، كالفقر والبطالة والرعاية الصحية والتعليم وغلاء المعيشة، ولدي لجان حصرت المشاكل الخاصة بكل قرية وعزبة.

المشاكل التي عرضتها كلها مشاكل خدمية، ولكن دور نائب الشعب رقابي وتشريعي أكثر منه خدمي؟

النظرة للنائب على أنه خدمي سببه النظام، لفشله الذريع في كل المجالات لعدم احترامه لآدمية الإنسان، وهذا أدى أن لمواطن الغلبان يبحث عمن يؤدى له خدمته ومصلحته، فلو النظام يؤدي واجبه دون تمييز، لما لجأ المواطن الفقير للنائب، والجانب الخدمي للنائب لا يظهر إلا في الأنظمة الفاسدة، فالجوانب التشريعية والرقابية أهم لدى النائب من الخدمات، ولكننا نضطر أن نتقرب للمواطنين من باب الخدمات وليس باب الرقابة والتشريع، وإن كانت الأخيرة هي من تعود بالنفع عليه.

هل من الممكن التحالف مع مرشح أخر عمال في الدائرة؟

مبدأ الأخوان عدم التنسيق مع الحزب الوطني، أما التنسيق مع أفراد فهذا وارد، على أن يكونوا وطنين وصالحين ومشهود عنهم النزاهة، والجماعة تركت لكل محافظة صلاحياتها في هذا التنسيق، فإذا جاءني مرشح للتنسيق سأوصله للمكتب الإداري للإخوان بالفيوم، وهم يدرسوه، ويقرروا التنسيق أم لا.

وعن التنسيق مع الأحزاب؟

أمر وارد، فبابنا مفتوح لكل الأحزاب

وحتى لو حزب التجمع؟

وحتى لو حزب التجمع، أو الوفد، الاستثناء فقط الحزب الوطني.

بالنسبة لدعايتك الانتخابية، هل ستكون تحت "شعار الإسلام هو الحل" أم شعار آخر؟

يتم ترتيب الأمر الآن، لكن مبدئيا الشعار سيكون " معا نحمل الخير لمصر".

هل هذا تنازل عن شعار الإسلام هو الحل؟

لن يتم التنازل عنه نهائيا، لكن نرتب أمورنا حسب الظروف، للأسف السيئة، بالرغم من أن الشعار يتفق مع الدستور، ولدينا أكثر من حكم قضائي بشرعيته، فنحن متمسكين بالشعار رغم حظره من اللجنة العليا للانتخابات، وبرنامجنا يتصدره الشعار.

حتى لو تعرضت للشطب من الترشيح؟

بقدر الإمكان سنحاول ألا نصطدم بهم.

في انتخابات الشورى 2007 كان شعار الجماعة "معا للإصلاح"، لكن تم الدعاية لشعار "الإسلام هو الحل" بعيدا عن دعاية المرشح، فهل ستكون دعايتك بهذه الطريقة؟

نعم، هذا سيناريو متوقع بما يحافظ على وجود الشعار، ووجود المرشح.

هل كنت تتوقع ترشيحك من الجماعة للانتخابات؟

ضاحكا ...لا لم أتوقع على الإطلاق.

كيف علمت بخير ترشيحك؟

عن طريق مسئول المركز، وتم استشارتي أولا.

إذن الترشيح ليس تكليفا، من الممكن أن ترفض؟

نعم، فأولا يتم الاستشارة ومناقشة الإمكانات والمخاطر والظروف المحيطة، فمثلا أخي عضو مجلس محلي عن الحزب الوطني منذ سنوات.

وهل اعترض على ترشيحك على قائمة الإخوان؟

بالعكس، وقف بجانبي ولا يمكن أن يخرج عن العائلة أيا كان انتماءه، وأصلا انتماء الأعضاء للحزب الوطني، ليس انتماءا فكريا، إنما انتماء مصلحة، فأخي لا يمكن أن يتخلى عني، يكون عار عليه أن يساند مرشح الحزب الوطني ضد أخيه.

كيف استقبلت الأسرة والعائلة خبر الترشيح؟

قبل ما يرشحني الإخوان كان هناك دعاوى عائلية لترشيحي مستقل، وبعد إعلان ترشيحي على قوائم الجماعة، أبدت العائلة رغبتها في ترشيحي مستقل حتى تكون هناك مساحة أوسع للحركة، وتجمعت عائلتي في منزلي يوم إعلان الجماعة ترشيحي، وأعلنوا وقفتهم معي واستعدادهم للتضحية من أجلي حتى آخر الانتخابات، رغم علمهم أنهم بذلك يساندوا الإخوان وهم لهم موقف منهم، ففي انتخابات 1987 ساندت عائلتي مرشح الحزب الوطني ضد مرشح الجماعة بل واعتدوا عليهم.

وما هي معايير اختيار الإخوان لمرشحهم؟

هناك أكثر من معيار، كمعيار قوة العائلة والاستقرار الأسري والمادي، وشعبية المرشح، ويضاف عليها المعيار التنظيمي، كمستوى المرشح فى التنظيم، ومرحلته وفهمه لرسالة الأخوان، وعامة أصغر فرد داخل الجماعة يفوق في إمكانياته ورؤيته كل كوادر مرشحي الأحزاب في المحافظة وعلى رأسهم كوادر الحزب الوطني.

هل استدعاك الأمن بعد إعلان ترشيحك، أو جرى بينكم اتصال؟

لم يستدعني، لكن أمن الدولة استدعى أخي، العضو بالحزب الوطني، لتجميع معلومات عني، لأنه لظروف سفري، أمن الدولة لا يعلم عني أي معلومات، وكان ترشيحي مفاجأة لهم.

وماذا قالوا لأخيك؟

قالوا له لماذا توافق العائلة على ترشيحي وهي تعلم أنت الانتخابات ستزور، وأنني خطر عليه لعضويته بالحزب الوطني، ومحاولتهم إقصائه عن مساندتي، ولكنه قال لهم، عار عليه ألا يساندني، وأكد لهم أنه يساند أخيه ولا يساند الأخوان.

اللجنة العليا للانتخابات حددت 200 ألف جنيه حد أقصى لإنفاق المرشح، هل المبلغ مناسب لإمكاناتك؟

بالنسبة للإخوان، المبلغ مناسب جدا، لان أغلب الإنفاق على الدعاية مجهودات شخصية، فمن يكتب لافتة تكن من ماله الخاص، وكذلك المسيرات الانتخابية وتعليق اللافتات أعمال تطوعية.

بكم تساهم الجماعة للدعاية للمرشح؟

على حسب ظروف المرشح المادية، لكن الجماعة تساهم بنسبة كبيرة.

هل الانسحاب من الانتخابات سيناريو متوقع لك؟

لا أظن أننا سنسحب، ونواجه النظام بكل الطرق السلمية، حتى يعود لرشده ولصوابه، ويعلم أن مصلحة مصر فوق مصالحه الشخصية.

كم تتوقع عدد مقاعد الأخوان في المجلس القادم ؟

أتوقع أن يزيد العدد عن 88 مقعد، رغم البلطجة والتزوير المعلن مسبقا.

ولكن المراقبين والقوى السياسية ترى أن العدد سيقل كثيرا؟

يوجد كثير محبط ويائس من ممارسات النظام، لكن لو تركت الحرية للاختيار سنفوز بعدد أكبر.

برقية صغيرة توجهها للحزب الوطني؟

أتمنى أن ينظروا إلى المصلحة العامة، التي أوصلوها إلى أسوء حال، ويجنبوا مصالحهم الشخصية، التي ،للأسف، مصالح دنيئة، وأن يعرفوا أن لديهم أمانة يحاسبهم عليها الله، فإما أن يؤدوا الأمانة على أكمل وجه، أو يتركوها لغيرهم يؤدوها.

وللموظفين المشرفين على الانتخابات؟

أن يتقوا الله عز وجل، فالله قرن بين الشرك به وبين التزوير، فقال''فَاجْتَنِبُوا الرِّجْس مِنَ الأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّور" وليعلموا أن تزوير الانتخابات أشد من قول الزور، لأنه يؤدي إلى غش الأمة جميعا، وليعلموا أنه سيقفوا أمام الله ويحاسبوا عن أفعالهم، فليقفوا وقفة شجاعة، وألا يشاركوا في التزوير أو ينسحبوا من الانتخابات.

ولمباحث أمن الدولة؟

هم جنود هذا الفساد وهذا الاستبداد، أتمنى أن يكونوا الأمناء والمحايدون ويرسوا قواعد الأمن والحفاظ على المجتمع، وألا يكونوا يد النظام السيئة للبطش بالمعرضين، وأن يجلبوا رضا الناس، لأنهم في مواجهة المجتمع.

متى انضممت للإخوان؟

ضاحكا... لن أقول، لأن أمن الدولة يريد هذه المعلومة، وسألوا عنها عيونهم، لأني كنت مفاجأة لهم، ولم يعلموا أني من الإخوان أصلا.

عن المرشح:

عادل إسماعيل عبد الحميد، مرشح الإخوان المسلمون، فئات، عن دائرة مركز إطسا بالفيوم، مواليد 1967م، حاصل على بكالوريوس الهندسة المدنية، جامعة القاهرة ،فرع الفيوم، دفعة 1991م، شغل عدة مناصب بهندسة الري بمحافظة الفيوم، سافر لفرنسا وهولندا والبرتغال وتركيا، وعمل في المملكة العربية السعودية في التشييد والبناء لمدة 10 سنوات.

http://www.shorouknews.com/ContentData.aspx?id=331784

Sunday, November 14, 2010

اعتقال قبطي رفض أداء الخدمة العسكرية وأعلن عن تأييده لإسرائيل


مايكل نبيل سند

كتب- أحمد عبد القوي:
تقدمت أمس أسرة مايكل نبيل سند، 25 عامًا، طبيب بيطري من أسيوط، ببلاغ للنائب العام المستشار عبد المجيد محمود، يفيد بقيام جهة مجهولة باعتقال مايكل من مسكنه بمنطقة عين شمس، يوم الجمعة الماضي، وأوردت الأسرة في بلاغها أن مايكل قد رفض تأدية الخدمة العسكرية لإيمانه الكامل بالأفكار السلامية وعدم قدرته على حمل السلاح وإجباره على قتل الآخرين، وأيضا لمرضه بالقلب وعدم قدرته على الخوض في معارك حربية.

وذكر البلاغ أنه طبقا لقانون الخدمة العسكرية فالقضاء العسكري هو المنوط له تقديمه للمحاكمة العسكرية، ولكن الجهة التي قبضت عليه جهة أمنية مجهولة، ودون إذن قضائي، وطالبت أسرة مايكل النائب العام مساعدتها في معرفة مكان احتجازه، حيث أنهم – حسب البلاغ- يخشون عليه من استخدام العنف ضده نظرا لمرضه بالقلب وعدم قدرته على التحمل.

وقال حسن كمال، محامي مايكل، لـ" الشروق"، أنه تم الإفراج عن مايكل مساء أمس، واتضح أن الجهة التي اعتقلته هي المخابرات العسكرية، وأجرت له كشفا كاملا، وقررت إعطائه إعفاءا كاملا من الخدمة العسكرية
.
وكان مايكل قد أجرى حوارا مع صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية في أكتوبر الماضي، ونشره موقع "الشروق" الإلكتروني، أكد فيه أنه أول رافض لنظام التجنيد الإجباري في الجيش المصري؛ لأنه لا يريد أن يقف يومًا أمام جندي إسرائيلي ليحاربه، بينما كل ذنب الإسرائيلي أنه يدافع عن حق دولته في الوجود، وأنه أول شاب مصري يرفض تسليم نفسه للتجنيد، موضحًا أنه سيتحمل العواقب الصعبة لقراره أيًا كانت، لأنه مسالم بطبيعته، وضد الحرب بشكل عام، وأنه يعتبر أن التجنيد الإجباري نوع من العبودية.

وأكد مايكل في حواره أنه "مؤيد لإسرائيل" وأنه "لا يريد أن يشارك في حملات معاداة السامية التي تنكر حق إسرائيل في الوجود في الشرق الأوسط"، موضحًا أنه يرى إسرائيل "دولة ليبرالية معاصرة لها طابع ديني"، وأن لديه أصدقاء
في إسرائيل، وأنه يعتقد أن "للإسرائيليين الحق في الدفاع عن أنفسهم".

وحمل مايكل الفلسطينيين مسؤولية الصراع مع إسرائيل، قائلا: "لو كان هناك قيادة فلسطينية ديمقراطية، لكان من السهل الوصول إلى حل لكل شيء". مؤكدا أن "حماس هي من بدأت الحرب على غزة لأن حكومتها رفضت إجراء انتخابات واستولت على السلطة. لقد خططوا لإقامة نظام ديكتاتوري ومتطرف، ورفضوا الحوار مع إسرائيل، وأطلقوا الصواريخ عليها، لهذا أجبروا إسرائيل على الدفاع عن نفسها". وأشار إلى أن رد فعل الجيش الإسرائيلي على الصواريخ "كان طبيعيًا" بالمقارنة بأي دولة أخرى، على سبيل المثال رد فعل تركيا على الأكراد في شمال العراق

وقال مراسل "يديعوت أحرونوت" الذي أجرت الحوار مع مايكل "إنه على الرغم من حب مايكل لإسرائيل، فإن السلطات المصرية منعته من السفر خارج البلاد بسبب تهربه من أداء الخدمة العسكرية، لهذا لم يستطع زيارة إسرائيل حتى الآن".